x
#

المملكة تشهد كسوفاً جزئياً الجمعة المقبل

Share

 قال مقرر لجنة المواقيت والأهلة في دائرة قاضي القضاة، الفلكي عماد مجاهد، إن المملكة ستشهد يوم الجمعة المقبل كسوفاً جزئياً للشمس هو الأول في هذا العام.

واشار مجاهد في بيان تلقت وكالة الانباء الاردنية (بترا) نسخة منه اليوم الأحد، إلى أن الكسوف سيبدأ في تمام الساعة 11:18صباحا بتوقيت المملكة، ويستمر حتى 11:59 ظهرا حيث يغطي القمر حوالي 13 بالمئة من قرص الشمس وهي اعلى نسبة حجب في العاصمة عمان، ثم يبدأ بالابتعاد عن قرص الشمس حتى ينتهي الكسوف في تمام الساعة 12:39 ظهرا، وبذلك تكون مدة هذا الكسوف في العاصمة 1:21 ساعة تقريبا.

وستكون محافظة اربد أفضل المناطق التي ستشاهد الكسوف في المملكة، حيث يستمر الكسوف فيها 1:25 ساعة تقريبا وتكون نسبة احتجاب قرص الشمس ساعة الذروة عند الساعة 11:59 ظهرا حوالي 14 بالمئة، فيما تكون اقل نسبة لاحتجاب الشمس في المملكة في مدينة العقبة وبنسبة احتجاب 075ر0 بالمئة من قرص الشمس لدرجة يكون فيها غير مرئي.

ويعتبر كسوف الشمس من الشواهد المرئية على ولادة الهلال وبداية الشهر الجديد حيث لا يشاهد القمر عند وجوده في الاقتران أي في الولادة سوى في حالة واحدة وهي حادثة كسوف الشمس، ويتولد بناء على ذلك هلال شهر محرم للعام الهجري الجديد في تمام الساعة 11:36صباحا.

وحذر مجاهد من النظر المباشر لأشعة الشمس خلال الكسوف لأنه يتسبب في حرق اللطخة الصفراء في العين والاصابة بالعمى الدائم، ونصح بعدم استخدام وسائل غير ملائمة لمتابعة الحدث كصور الاشعة والنظارات الشمسية، داعيا الراغبين بمراقبة الظاهرة الى استخدام نظارات مخصصة لهذه الغاية.

وقال إن الكسوف ليس له أي تأثير على حياة الناس وليس مسببا أو إشارة الى حدوث كوارث طبيعية، حيث كانت العرب في الجاهلية وكذلك الشعوب القديمة وقبل مجيء الإسلام تربط بين كسوف الشمس والكوارث والحروب على الأرض، لكن وعند نزول القران الكريم وبداية الدعوة الإسلامية حرم الاسلام ربط كسوف الشمس بالكوارث والحروب، حيث شهدت سماء مكة المكرمة كسوفا للشمس عند وفاة سيدنا إبراهيم ابن النبي عليه الصلاة والسلام فظن الناس ان الكسوف هو علامة على موت إبراهيم، لكن الرسول صلى الله عليه وسلم قال "الشمس والقمر آيتان من آيات الله لا ينكسفان لموت احد ولا لحياته".

 
المصدر : بترا