x
#

قوات الأمن تفض اعتصام طلبة الجامعة الأردنية بالقوة

Share

استخدمت القوات الأمنية قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق الطلبة بعدما رفض الفريق الأخير حل اعتصامهم وإعلانهم المبيت أمام بوابة الرئيسية للجامعة الأردنية إحتجاجا على قرار الجامعة على رفع الرسوم في الجامعة وسياسات التعليم العالي .

 وشهد الإعتصام بعض المشاجرات المفتعلة من قبل اشخاص لم يشاركوا بالإعتصام إضافة الى اطلاق الالعاب نارية من قبل مجهولين على الطلبة المعتصمين ما اعتبره الطلبة المشاركين بالإعتصام محاولة من قبل البعض لإنهاء الإعتصام ومنح قوات الدرك عذرا امام عدسات وسائل الاعلام لإستخدام القوة تحت ذريعة فض النزاع بين المعتصمين والمجهولين .

وبدء عشرات الطلبة عصر اليوم احتجاجا على رفع الرسوم في الجامعة وسياسات التعليم العالي تحت عنوان "يوم الغضب الطلابي".

وجاءت الفعالية بدعوة وتنظيم الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة "ذبحتونا" للاحتجاجا على قرارت التعليم العالي التي اسمتها أنها تهدف إلى خصخصة الجامعات الرسمية، لا سيما قيام الجامعة الأردنية مؤخرا برفع رسوم البرنامج الموازي والدراسات العليا.

ورفعت في الفعالية شعارات "لا لرفع الرسوم الجامعية"، فيما تم جمع تواقيع على رسالتين إلى رئيس الجامعة الأردنية ووزير التعليم العالي.

وردد الطلاب المعتصمون هتافات تؤكد على أن "الجامعات ليست فقط للأغنياء بل الفقراء"، وأنها هي "مؤسسات تعليمية وليست شركات" منددين في الوقت نفسه بما اسموه "السياسات الرأسمالية للتعليم العالي في الأردن